-->

لماذا يعتقد الناس مثلما يعتقدون؟

لمدة طويلة حاولت أن أفهم لماذا يعتقد الناس مثلما يفعلون.
بالنسبة لي خط المنطق لبعض الناس هو بعيد جدا عن المنطق، إنه غير مفهوم كيف أن بعض الناس يستطيعون أن يعتقدوا مثلما يفعلون ويعتقدوا أن هذا له معنى.
أنا أفهم أنه ليس كل شخص يعتقد نفس الاعتقاد، و لا أحد يعتقد أنه يجب عليهم ذلك، و لكن بالنسبة للبعض، خطهم المنطقي يخرج عن الخط، و لا يمكن أن يكون ما يعتقدون ذا جدوى أو يكون نافعا في العالم الحقيقي.
حدث أن كنت أشاهد فيلم الليلة و قيلت عبارة جعلت كل هذا له معنى.
الفيلم كان يدعى " الهاجس" و ساندرا بولوك كانت تسأل قس عن هاجس كان لديها.

 

أثناء الحوار أشار القس إلى أن " الناس الذين فقدوا معتقداتهم الروحية تسيطر عليهم قوة أكبر منهم" انا هنا أعيد صياغة الجملة و لكن هذا هو جوهرها. وذهب القس إلى القول بأنهم يبدئون بالاعتقاد في أشياء سخيفة.

 

عندما يذهب الناس بعيدا عن مؤسساتهم الروحية، فإنهم يبدؤون في الاعتقاد في أي شيء. و تتغير معتقداتهم.

 

فالطبيعة تكره الفراغ. و عندما يفقد الشخص معتقداته، ينشأ فراغ و شيء ما سيأتي و يملأ ذلك الفراغ.

 

و هذا هو حدث طبيعي و يحدث للكثير من الناس. و كثير منا في نقطة ما في حياتهم نتساءل في ما نعتقد و في كثير من الأحيان نغير وجهة نظرنا تماما.

 

و بينما يحدث هذا في حياتنا فمن المهم أن نبقى قدما مزروعة بقوة في الأرض بينما نصل للنجوم. ما هو حقيقي يجب أن نحتفظ به في عقلنا.

 

فإذا لم تكن قدمنا في الأرض، فنحن نميل لخلق حقيقة غير واقعية، و نبدأ في الاعتقاد في كل شيء و أي شيء. و هذا ما يحدث للعديد من الأرواح، إنهم فعلا يبدؤون في الاعتقاد في أشياء سخيفة و تصديق سخافاتهم ، و يتوقفوا عن التفكير بموضوعية بدون حتى أن يدركوا هذا.

 

نحن نعيش في مجتمع متغير و لا يوجد شيء نستطيع أن نفعله لنوقف كثير من التعديلات التي تتم بحياتنا.

 

نحن نحتاج أن نتمسك بالحقائق الأساسية و المعرفة التي قادت المجتمعات منذ بداية التاريخ، هذه الحقائق الغير قابلة للتغيير التي تسمى قوانين الطبيعة، أو قوانين الله، أو الطبيعة التي خلقها الله.

 

و الكثيرون يعيشون في عالم مختلف تماما، إنهم استبدلوا الله بالحكومات، و اعتقدوا خطأً أن كل الحلول تأتى من المسئولين المنتخبين.

 

إنهم فقدوا حقهم بالولادة، يعطينا الله الأجوبة، الله موجود بداخلنا و ليس الحكومات. حتى الوثائق المؤسسة لبلدنا تذكر هذا. يجب أن تؤمن بشيء أكبر من نفسك.

أضف تعليق

كود امني
تحديث

We use cookies to improve our website. Cookies used for the essential operation of this site have already been set. For more information visit our Cookie policy. I accept cookies from this site. Agree