-->

ماذا تفعل عندما ينهار عالمك؟

كل منا لديه على الأقل تجربة تحطم فيها واقعه. أنت أو شخص تحبه من الممكن أن يخسر عمله أو يقع له حادث أو يحصل على الطلاق أو يكتشف حقيقة رهيبة أو يصاب بمرض قاتل.
قد يحدث في لحظة أو بمرور الوقت. و مهما حدث سوف تشعر كأن باب من خلفك قد أغلق، و مسارك تغير نهائيا.
كيف تتقدم للأمام؟ كيف تستمر؟
من الممكن أن تشعر بخدر من الحزن. قد تشعر بأنك مكشوف و كأن جلدك قد تم نزعه. قد يكون من الصعب أن تتواجد مع الناس. قد يكون من الصعب أن تأكل. قد لا ترغب في النوم طوال اليوم. و من الممكن ألا تكون قادرا على النوم أبدا.

 

 

ما قد حدث هو أن صورتك عن الواقع كما ينبغي أن يكون قد محيت.

 

هويتك قد تغيرت. إنه شعور مربك.

 

إدراكك لنفسك كشخص متزوج، تعمل، تتمتع بالصحة، آمن قد تحول فجأة للعكس.

 

تخيل منزل يخضع للتغيير للتجديد و إعادة البناء. في بعض الأحيان يتم الاختيار بوعود في أحيان أخرى تنبثق الأشياء و تحدث. يجب عليك أن تعيد اختراع نفسك. يجب عليك إعادة بناء حياتك.

 

كل شخص يتعافى بطريقة مختلفة. كل شخص لديه جدول زمنى مختلف. لا يمكنك ان تتوقع الكثير من نفسك عندما يحدث الأمر في البداية. من الممكن أن تكون في جو الأزمة، و يجب عليك أن تخرج منها.

 

التنميل والخدر ممكن أن يكون حماية، و يمكن أن يساعدك على التماسك في أول بضع أيام، أو أسابيع، و ربما شهور. سوف تتخطى الأزمة لحظة بعد لحظة، ثم يوما بعد يوم.

 

حديث النفس يمكن أن يصعب الأمر، أو يجعله أكثر سهولة. عندما أكل كلبى سم الفئران، في نهاية الأسبوع الذى انتقلت فيه، قلت لنفسي "إنها ليست أزمة ،إنه حدث".

 

و عندما مرضت أمي بالزهايمر والسرطان قررت إنه غير إنساني أن تتعرض للعلاج الكيميائي، وجدت نفسى أقول " لا أستطيع فعل ذلك، لا أستطيع الاستمرار" و عندها قلت " لا إنك تستطيع".

 

من يقوم بالكلام؟

نحن أكثر من مجرد هويات، نحن أكثر من مجرد سطور قصتنا. الجزء المحطم منا، الذى يحزن و يعانى الفقد، هو النفس. بداخلنا نفس أساسية أكبر من أي مشكلة.

 

الانهيارات هي فرص بالنسبة لنا لنصبح أقوى و أعمق، لنكبر و نتوسع. إنها تسمح لأنفسنا أن تنبعث.

 

سوف تشرق الشمس مرة أخرى. احزن على الفقد و لكن لا تتمسك بالحزن. سوف تخرج من هذا. و في نهاية الأمر سوف يخمد الألم.

 

انظر إلى النعم الخفية، و الملائكة المقنعة. حتى في أكثر اللحظات قتامة يكونون موجودون. ممكن أن تكون موجودة في يوم مشمس. ممكن أن تكون موجودة في طيبة تجدها من غريب. لاحظ كيف يدعمك العالم.

 

لا شيء حقيقي يضيع للأبد. أحبابك سيظلون موجودين بطريقة غير مادية. أنت من تكون في جوهرك لن يذهب أبدا.

 

من الممكن أن تشعر بعدم التواصل عندنا تمر بهذه التجربة. و لكن ستصبح أقوى و أعقل و أكثر تعاطفا.

 

كن على يقين بأنك محبوب، و حكيم، و قوى، و أنك تستطيع أن تخرج من هذه الأزمة، و الأهم ان هذا سوف يصبح أفضل.

التعليقات  

0 #1 abudalziz Ali kalaf 2015-05-09 05:37
اتقوقع علي نفسي . من الالم
واتجنب حصولة . مستقبلاء. وتسبب مشكلة لدي ..

ولكن ساغير تفكيري .. بايجابية وتفاءل
اقتباس

أضف تعليق

كود امني
تحديث

We use cookies to improve our website. Cookies used for the essential operation of this site have already been set. For more information visit our Cookie policy. I accept cookies from this site. Agree